بيانات

بيان إعلامي

بيان إعلامي

بيان إعلامي

يدين التجمع الوطني الديمقراطي سياسة الإحتلال الصهيوني المطبقة ضد الشعب الفلسطيني و الهادفة لفرض الأمر الواقع العدواني و غير الشرعي عن طريق القمع الممنهج و الهمجي الممارس ضد الفلسطينيين والتعدي على المقدسات ، و العمل على تغيير الطابع التاريخي و القانوني للقدس الشريف و السعي لنسف الحقوق التاريخية للفلسطينيين في إقامة دولتهم و عاصمتها القدس الشريف.

يؤكد التجمع الوطني الديمقراطي مواقف الجزائر و الجزائريين المبدئية و الثابتة الداعمة لنضال الشعب الفلسطيني العادل و المشروع من أجل استرجاع حقوقه و بناء دولته المستقلة و السيّدة و المقتدرة و عاصمتها القدس الشريف، داعيا كل أحرار العالم لمساندة الفلسطينيين في صون حقوقهم و كرامتهم و العيش في كنف دولتهم.

يدعو التجمع الوطني الديمقراطي مجلس الأمن للأمم المتحدة تحمل مسؤولياته القانونية في حماية الفلسطينيين و حقوقهم و مقدساتهم و ممتلكاتهم من الغطرسة الإسرائيلية و من سياساته الاستيطانية التي تشكل تعديا سافرا على كل القرارات و اللوائح الأممية ذات الصلة.

كما يدعو التجمع الوطني الديمقراطي الدول العربية و الإسلامية لمزيد من العمل المشترك من أجل الدفاع عن القضية المركزية للعرب و المسلمين، و نصرة إخواننا الفلسطينيين في نضالهم العادل من أجل استعادة حقوقهم المشروعة والعيش في دولتهم المستقلة، و رفض هرولة بعض الدول العربية للتطبيع مع الكيان الصهيوني لكونها خيانة للشعب الفلسطيني و اصطفافا واضحا مع اسرائيل ضد القضايا العربية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية التي تعد مسألة روحية و وجدانية لكل العرب و المسلمين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى